إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الأربعاء، 1 يوليو، 2015

محافظ كركوك يلتقي امير قبائل العبيد في العراق





التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك بمكتبه الرسمي اليوم الاربعاء 1/7/2015 الشيخ انور العاصي امير قبائل العبيد في العراق.
وجرى خلال اللقاء بحث للاوضاع الامنية والسياسية والاطلاع على نتائج زيارة محافظ كركوك الى بغداد ولقائه الرئاسات الثلاث بما يصب بمصلحة اهالي كركوك.
واكد محافظ كركوك ان الادارة لم تذخر جهدا الا وقامت به من اجل ضمان الخدمات لمواطني كركوك وتحقيق الامن والاستقرار، مشيدا بالوقت نفسه بالدور الكبير الذي تؤديه القوات الامنية في الارتقاء بالمستوى الامني والحفاظ على راحة وسلامة مواطني كركوك.
وثمن الشيخ انور العاصي الدور الكبير للقوات الامنية والنجاحات التي حققتها مؤخرا في احباط الهجمات الارهابية والقبض على المطلوبين، مؤكدا انها جاءت نتيجة للتنسيق الامني والتعاون المشترك وحكمة ادارة كركوك والتي اصبحت نموذجا يحتذى به على مستوى البلاد رغم التحديات التي تواجهها سواء على المستويات الاقتصادية والمالية والامنية والانسانية كون ان كركوك استقبلت الاف الاسر النازحة.
ودعا الحكومة العراقية الى تقديم الدعم لقوات البيشمركة والحشد الشعبي وابناء العشائر وهم يحققون الانتصارات ويواجهون ارهاب داعش، مؤكدا ان البيشمركة قدمت تضحيات كبيرة واسهمت بحماية اهالي كركوك.
وثمن محافظ كركوك مواقف امير قبائل العبيد ودعمه لادارة كركوك والقوات الامنية، مؤكدا ان دوره كبير بما يعزز التلاحم والتعايش بين مكونات كركوك وهو احد ابرز اهداف ادارتنا.

الثلاثاء، 30 يونيو، 2015

محافظ كركوك يلتقي مدير مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق




التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك بمكتبه الرسمي اليوم الثلاثاء 2015/6/30 (كرونو كيدو) مدير مكتب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين في العراق بحضور مدير مكتب كركوك.
وتباحث الطرفان مجمل اوضاع النازحين في العراق وكركوك بشكل خاص، وقدم محافظ كركوك عرضا للواقع الامني والاقتصادي في ظل عدم حصول كركوك على مستحقاتها المالية والظروف التي تواجه كركوك والتحديات التي تتطلب تقديم لكركوك في ظل وجود اكثر من 115 الف عائلة نازحة.
وثمن ممثل المفوضية بالعراق دور ادارة كركوك في احتواء النازحين وتقديم الدعم لهم والتخفيف عن معاناتهم.
وقال: "محافظ كركوك ان المدينة استقبلت 115 الف عائلة نازحة دون ان تحظى بمستوى دعم يتلائم مع حجم العوائل القادم، وان كركوك تسعى لضمان عودة كريمة للعوائل النازحة للمناطق التي تم تحريرها".
وجرى خلال اللقاء بحث للمعوقات التي تمنع عودة النازحين الى المناطق المحررة.

الدكتور نجم الدين كريم: "يجب ان تبقى القوات الامنية على يقظة تامة للتصدي للإرهابيين واحباط مخططاتهم الاجرامية"







تفقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك رئيس اللجنة الامنية اليوم الثلاثاء 2015/6/30 حسينة عرفة التي كانت قوات مكافحة الارهاب التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني قد تمكنت بعملية امنية من احباط التفجير الارهابي.
وقال الدكتور نجم الدين كريم رئيس اللجنة الامنية: "كانت لدينا معلومات امنية مسبقة عن طريق قوات مكافحة الارهاب التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني بوجود مخطط لاستهداف حسينية عرفة بتفجير انتحاري ارهابي و قامت القوات بتأمين المنطقة واخلائها من السكان وحينما جاء الارهابي تم التصدي له واصابة في رجله ثم فجر نفسه دون ان تكون هنالك اي خسائر بشرية او مادية".
واضاف: "نحن هنا اليوم لزيارة الموقع بينما كنا في السابق نزور مواقع التفجير ودور العبادة واثار الدمار والدماء موجودة بدور العبادة والاسواق والمطاعم والمقاهي، وما كان مخطط هو شبيه للتفجيرات في العراق او ما شهدته الكويت مؤخرا".
واشاد محافظ كركوك بدور القوات الامنية قائلا: "ابارك واهنأ الجهد الامني الكبير وهذا لا يعني انه قد انتهت محاولات الارهابيين بل يجب ان تبقى القوات الامنية على يقظة تامة للتصدي للارهابيين ومنع القيام بهجماتهم الارهابية خاصة بدور العبادة، ان اجهزتنا الامنية تعمل ليل نهار بمجابهة المنظمات الارهابية".
وقال: "ان اعتقال الارهابي المطلوب عبد الباقي السعدون جاء نتيجة جهد امني مشترك وهو المطلوب رقم 40 ضمن القائمة المطلوبين للقوات الامريكية".
واوضح: "ان الارهابي المعتقل لاشك في ان هنالك من يساعدونه ويحتضنونه، وانا هنا اناشد اهالي كركوك خاصة الاخوة العرب بعدم السكوت عن المجرمين الارهابيين ونحن نعلم ان الخاسر الاكبر من وراء اجرام داعش هم العرب في الانبار وديالى وصلاح الدين ونينوى ومناطق جنوبي كركوك وغربيها".
وكشف بالقول: "ان عملية الاعتقال تمت بالتنسيق بين جهاز المخابرات الوطني وشرطة كركوك"، مطالبا رئيس الوزراء بإصدار كتاب شكر لمكافحة الارهاب وشرطة كركوك وجهاز المخابرات.
واوضح: "ان هنالك اجندات خارجية فالإرهاب ليس فقط داعش وهو ليس الا وجه اخر للنظام السابق، واعتقال الارهابي السعدون هو دليل على ذلك، فالارهابيون بالرقة والحويجة ومناطق اخرى معروفين فرسالتنا هي ان قواتنا الامنية ستبقى يقظة وتتابع عملياتها وتحقق الامن والاستقرار".

الدكتور نجم الدين كريم: "تعاون مواطني كركوك واجهزتنا الامنية تحقق الامن والاستقرار"



عقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الثلاثاء 2015/6/30 اجتماعا للجنة الامنية بالمحافظة، وقدم محافظ كركوك خلال الاجتماع عرضا لنتائج زيارته لبغداد، كما واشاد خلال الاجتماع بالعمليتين الامنيتين التي حدثت امس التي قادتها قوات مكافحة الارهاب التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني واحباط التفجير الارهابي على حسينية عرفة والعملية الاخرى التي قامت بها الشرطة والمخابرات الوطنية واعتقال الارهابي عبد الباقي السعدون.
وثمن دور القوات الامنية وتضحياتها وجهودها الامنية والتي تحقق الامن والاستقرار بالمدينة بافشال مخططات ارهاب داعش.
وجرى خلال الاجتماع التأكيد على التعاون المستمر بين الاجهزة الامنية كونها احدى المقومات الاساسية لدحر الارهاب.
وتقرر بالاجتماع الاستمرار بتكثيف الحملات الامنية وتامين دور العبادة والتأكيد على دعم المواطن الكركوكي للاجهزة الامنية بالإبلاغ عن الحالات التي تحمل فيها نوايا لقوى الشر والارهاب.

الأحد، 28 يونيو، 2015

محافظ كركوك يعقد اجتماعا مع رؤساء الاقسام في ديوان المحافظة


عقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الاحد 2015/6/28 اجتماعا ضم رؤساء الاقسام في ديوان المحافظة.
وجرى خلال الاجتماع مراجعة للواقع الخدمي والجهود التي تبذل لتعزيز التنسيق والتعاون بين دوائر المحافظة بما يخدم مواطني كركوك.
وقدم محافظ كركوك عرضا لنتائج زيارته للعاصمة بغداد ولقائه بالرئاسات الثلاث ووزيري النفط والمالية حول صرف مستحقات كركوك المالية ومطالبها العادلة.
ودعا الدكتور نجم الدين كريم اهالي المحافظة الى مزيد من التعاون والتنسيق بين الدوائر لخدمة كركوك وضمان تأمين الخدمات لهم والارتقاء بالمستوى الامني، مؤكدا اهمية الترشيد في استخدام الطاقة من الكهرباء والماء.

الخميس، 25 يونيو، 2015

د.حيدر العبادي يبحث مع د.نجم الدين كريم الواقع الامني والسياسي والاقتصادي في كركوك



بحث الدكتور حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء في الحكومة الاتحادية اليوم 25/6/2015 مع الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك الواقع الامني والسياسي والاقتصادي في عموم العراق وكركوك بشكل خاص.
اللقاء الذي جاء ضمن زيارة محافظ كركوك لبغداد ولقائه الرئاسات الثلاث وعددا من الوزراء في الحكومة الاتحادية يأتي ضمن خطوات كركوك للاستفادة من مواردها المالية في حال عدم صرف مستحقاتها المالية والتي جاءت بتنسيق بين الادارة ومجلس المحافظة.
واكد بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك ان اللقاء كان ايجابيا وساده تفهما لمطالب كركوك ووعدت الحكومة الاتحادية بدعم كركوك ومطالبها العادلة.
واوضح ان محافظ كركوك طرح مسالة مستحقات كركوك وازمة النازحين ومشكلة الوقود والكهرباء والتحديات التي تواجه المحافظة، كما تناول ايضا بحث لمسالة تحرير قضاء الحويجة وجميع مناطق كركوك من سيطرة ارهاب داعش وتسليح العشائر بالتنسيق مع اللجنة الامنية بالمحافظة .. بالاضافة لضمان عودة النازحين للمناطق المحررة خاصة تكريت وديالى.
واشار البيان ان رئيس الوزراء ابدى تفهما لمواقف كركوك ووعد سيادته بالعمل على تحقيق مطالبها وضمان تمويل المشاريع المستمرة وعقود التنظيف والبتردولار.
وثمن رئيس الوزراء الدور الكبير الذي تلعبها ادارة المحافظة ومساهمة مواطنيها وحرصهم على تحقيق الامن والاستقرار بتضحيات القوات الامنية.

محافظ كركوك يلتقي وزير المالية العراقي ويبحث معه عدم صرف مستحقات المحافظة



بحث الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم 25/6/2015 مع السيد هوشيار زيباري وزير المالية بالحكومة الاتحادية الازمة المالية التي يشهدها العراق وتاثيرها من عدم صرف مستحقات كركوك المالية والخيارات التي ستتجه اليها كركوك لضمان الافادة من مواردها المالية في حال عدم الايفاء بصرف مستحقاتها المالية في ضوء التنسيق بين ادارة كركوك ومجلس المحافظة.
واكد محافظ كركوك خلال اللقاء على ان كركوك ستتخذ قرارات نابعة من الدستور والمنسجمة مع رغبات الكركوكيين في استمرار توفير الخدمات والمشاريع في حال عدم صرف مستحقاتها المالية مع مراعاتنا الكاملة لما يشهده العراق اليوم من تحديات لكن كركوك تستحق الدعم والمساندة كونها واجهت فلول داعش بالتعايش والتكاتف بين مكوناتها وتضحيات البيشمركة واستقبالها لاكثر من 115 الف عائلة نازحة فهي الاولى بالدعم والمساندة.
واشار الى ان اللقاء تناول ايضا مسالة تنظيف مدينة كركوك والمستشفيات وعقود البتردولار وتمويل المشاريع المستمرة في العمل .. واعدا بانه سيعمل على طرح مشكلة صرف مستحقات كركوك المالية خلال اجتماعات مجلس الوزراء للحكومة الاتحادية.

رئيس الجمهورية يبحث مع محافظ كركوك عدم صرف مستحقات المحافظة المالية





بحث رئيس جمهورية العراق الدكتور فواد معصوم اليوم 25/6/2015مع محافظ كركوك الدكتور نجم الدين كريم الواقع الامني والسياسي والاقتصادي في ضوء التحديات التي تواجهها كركوك في عدم صرف مستحقاتها المالية.
وتناول الاجتماع بحث الوضع الامني وتسليح العشائر بالمحافظة للعمل على تطهير جميع المناطق التي يسيطر عليها ارهاب داعش ضمن حدود كركوك .. الى جانب تقديم المساعده لكركوك في تخفيف الاعباء عنها جراء ازمة النازحين والخيارات من شانها اتخاذها من قبل ادارة كركوك ومجلس المحافظة للافاده من موارد كركوك الماليه في حال عدم الاستجابه لطلبات كركوك العادله ..

وذكر بيان للمكتب الاعلامي لمحافظ كركوك ان الدكتور نجم الدين كريم قدم عرضا لفخامة رئيس الجمهورية عن واقع كركوك السياسي والامني والخدمي والاقتصادي والتحديات التي تواجه كركوك في ظل عدم صرف مستحقاتها الماليه وهذا ما دفع ادارة كركوك ومجلس المحافظة وبدعم من مواطنيها لتدارس خيارات تضمن الافادة من موارد كركوك في حال عدم الايفاء بصرفها.
واشار ان كركوك امنه ومستقرة بفضل تضحيات البيشمركة وجهود الشرطة والاسايش والاجهزة الامنية ودعم مواطني كركوك لهم .. مؤكدا ان اولويتنا اليوم مثلما خططنا قبل اربع سنوات هي تحقيق الامن للكركوكيين وتامين الخدمات.
واثنى رئيس جمهورية العراق على وحدة مكونات كركوك وتماسكهم في مواجهة التحديات خاصة ارهاب داعش .. مشيدا في الوقت نفسه بحنكة ودور ادارة كركوك التي اسهمت في تحقيق تقدما واعمارا وازدهارا يستحقه اهالي كركوك لما عانوه من سياسات غير عادلة طيلة العقود الماضية.

محافظ كركوك يبحث مع رئيس مجلس النواب الاوضاع السياسية والامنية والمالية




بحث الدكتور سليم الجبوري رئيس مجلس النواب مع الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك الاوضاع السياسية والامنية والمالية في العراق وكركوك وازمة النازحين بشكل خاص.
وتناول الاجتماع ايضا بحث الوضع الامني وتسليح العشائر وتطهير جميع المناطق التي يسيطر عليها ارهاب داعش ضمن حدود كركوك الى جانب تقديم المساعدة لكركوك في تخفيف الاعباء عنها جراء ازمة النازحين والعمل على اعادة نازحي للمناطق المحررة بصلاح الدين وضمان العودة لنازحي ديالى.
واكد بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك ان السيد الجبوري التقى بمحافظ كركوك بمكتبه الرسمي ببغداد وتباحثا الاوضاع السياسية والامنية والاقتصادية في البلاد وكركوك بشكل خاص وازمة النازحين التي استقبلت فيها كركوك اكثر من 115 الف عائلة نازحة.
وشكر رئيس البرلمان العراقي دور محافظ كركوك وتكاتف ومساندة اهالي كركوك بجميع مكوناتهم في استقبالهم ومساعدتهم العوائل النازحة ومد يد العون لهم .. مؤكدا انهم سيعودون الى مدنهم المحررة ويتذكروا مواقف الكركوكيين معهم.
واكد الدكتور نجم الدين كريم ان المحافظة لم تحصل على مستحقاتها المالية ولم تحضَ بدعم من قبل الحكومة والمنظمات الدولية بمساعدتها بملف النازحين لذا لدينا خياراتنا الدستورية النابعة من رغبة ومساندة اهالي كركوك لاجل الافادة من مواردها المالية لاستمرار الخدمات وتنفيذ المشاريع لان كركوك حرمت من مستحقاتها رغم التحديات والظروف التي تواجهها.
واشار الى ان التحديات التي تواجه كركوك اليوم كبيرة جدا لكن اعتمادنا في عملنا لخطط اساسها خدمة المواطن الكركوكي وتلبية احتياجاته والارتقاء بمستوى الخدمات عاملا مساعد لتقوية التعايش وتكاتف اهالي كركوك.
وقال ان كركوك التي لم ولن يستطع فلول داعش الارهابي التقدم نحوها جاء بفضل وجود وتضحيات البيشمركة ووعي ومساندة الكركوكيين الذين حموا مدينتهم وهم اكثر حرصا واندفاعا لتطهير كامل اراضي كركوك من داعش الارهابي.
وتاتي لقاءات محافظ كركوك ضمن زيارته للعاصمة بغداد ولقائه الرئاسات الثلاث وعددا من الوزراء بالحكومة الاتحادية.

محافظ كركوك يبحث مع وزير النفط انشاء مصفى في المحافظة




بحث الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم 25/6/2015 مع الدكتور عادل عبد المهدي وزير النفط بالحكومة الاتحادية واقع القطاع النفطي بالمحافظة والجهود التي تبذلها ادارة كركوك ومجلس المحافظة في ضمان صرف مستحقات كركوك المالية والعمل على تطوير عمليات الانتاج بالمؤسسات النفطية وانشاء مصفى لانتاج المشتقات النفطية والتعينات بالمؤسسات النفطية لتكون لاهالي كركوك .
واكد بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك ان اللقاء كان صريحا و طالب الدكتور نجم الدين كريم وزارة النفط بالنظر الى كركوك والتحديات التي تواجهها في ظل الانتصارات التي حققتها قوات البيشمركة وحمايتها للثروات النفطية والغازية وعدم خضوع كركوك لارهاب دا عش.
وشدد بالقول: لدينا خياراتنا الدستورية النابعة من رغبة ومساندة اهالي كركوك لاجل الاستفادة من مواردها المالية لاستمرار الخدمات وتنفيذ المشاريع لان كركوك حرمت من مستحقاتها رغم التحديات والظروف التي تواجهها.
وقال الدكتور نجم الدين كريم ان كركوك تستحق من البانزين مليون و300 الف لتر يوميا لكن ما يردها اليوم بشكل متقطع هو اقل من ربع الكمية المخصصة للمحافظة والتي تزامنت مع توقف مصفاة بيجي وطبيعة الطريق الرابط بين بغداد وكركوك، مطالبا وزير النفط بسرعة انشاء مصفاة لانتاج المتشتقات النفطية في كركوك.
واشار محافظ كركوك ان المحافظة حرمت من مستحقاتها المالية منذ حزيران من العام 2013 ولم تصرف استحقاقها من البتردولار واليوم اضطررنا لايقاف الكثير من المشاريع رغم استقبالنا لاكثر من 115 الف عائلة نازحة ولكننا نجد ان هنالك عدم ايفاء ودعم لكركوك.
واوضح؛ حملنا معنا مطالب الكركوكيين بتغير تسمية نفط الشمال والغاز بشركتي نفط وغاز كركوك والتي جاءت بدعم من مكونات كركوك ولجنة الطاقة في البرلمان العراقي.
وابدى معالي وزير النفط تفهما للمطالب المشروعة لكركوك ووعد على التنسيق مع ادارة كركوك لضمان صرف مستحقاتها المالية الى جانب دعمه لانشاء مصفاة للنفط بكركوك وزيادة عملية ضخ المنتوج النفطي من البانزين بشكل يسهم في ضمان توفيره وجودته.

الأربعاء، 24 يونيو، 2015

لجنة الطاقة البرلمانية تؤكد دعمها لمطالب الكركوكيين وضمان حقوقهم في قطاع الطاقة




التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الاربعاء 2015/6/24 السيد ئاريز عبد الله رئيس لجنة الطاقة في البرلمان العراقي والوفد المرافق له الذي ضم النائبين كاوه محمد وطاهر كردي، وحضر القاء رئيس واعضاء لجنة الطاقة بمجلس محافظة كركوك.
في بداية اللقاء رحب محافظ كركوك بالوفد الزائر وقدم شرحا مفصلا لواقع انتاج الطاقة بكركوك من عمليات انتاج النفط والغاز والمنتوجات النفطية والكهرباء والتحديات التي تواجه كركوك في سبيل تقديم الخدمات لمواطنيها.
واشار الى ان كركوك تعرضت للإهمال في جميع المجالات خاصة قطاع النفط حيث لم يراعى فيها مكانة كركوك وثرواتها ودور مكوناتها، مشيرا الى ان كركوك اليوم بحاجة لإنشاء مصفاة تنتج المشتقات النفطية وتلبي احتياجات المحافظة.
وقال: "ان كركوك لا تستلم حصتها من البنزين والتي تبلغ مليون و300 الف لتر، انما يصلها اليوم بشكل متقطع هو 250 الف لتر رغم وجود اكثر من نصف مليون نازح بالمدينة"، وشدد على استحقاق الكركوكيين في ادارة الملف النفطي في المحافظة.
من جانبه اكد السيد ئاريز عبد الله مشروعية مطالب ادارة كركوك ومجلس المحافظة فيما يخص ملفات الطاقة والثروات النفطية، مبينا اهمية تنسيق لجنة الطاقة النيابية المستمر مع كركوك وادارتها لما تحتله المحافظة من اهمية اقتصادية ونفطية في العراق.
وابدى الوفد البرلماني الزائر دعمه وتأييده لإدارة ومجلس محافظة كركوك وسعيهم لضمان حقوق اهالي كركوك وصرف مستحقات المحافظة المالية والتوجه نحو الافادة من مردودات كركوك حسب خيارات واجراءات قانونية ودستورية، مؤكدين اهمية اشراك كركوك باي خطوة او تفاهم بين الاقليم وبغداد.
واوضح المجتمعون ان الظروف الاقتصادية الصعبة التي تشهدها كركوك نتيجة حرمانها من صرف مستحقاتها المالية والتي تصل الى اثنين ترليون دينار عراقي من البتردولار وتنمية الاقاليم، بل ان بعض الوزارات الاتحادية اعتبرت كركوك من المناطق الخاضعة لارهاب داعش.
واكد ممثلو لجنة الطاقة بمجلس كركوك الموقف المشترك بين ادارة كركوك ومجلس المحافظة والنابع من حاجة المواطن الكركوكي الى اهمية تظافر الجهود لضمان صرف مستحقات كركوك التي تعاني من الاهمال في شتى القطاعات خاصة القطاع النفطي، مؤكدين ان كركوك لم تستفد من ثرواتها النفطية الكبيرة سوى التلوث البيئي الذي اضر بالمواطن الكركوكي وجمالية المحافظة.
وفي تصريح لعدد من وسائل الاعلام صرح محافظ كركوك قائلا: "بحثنا خلال اللقاء مطالب اهالي كركوك واهمية تعاون ادارة كركوك ومجلس المحافظة بمجال التعيينات وتسمية شركة نفط كركوك بدلا من نفط الشمال وحصة كركوك من الوقود والكهرباء والبتردولار، واؤكد على اهمية التواصل بين ادارة كركوك ولجنة الطاقة البرلمانية، وادعو ممثلي كركوك بمجلس النواب للتواصل مع لجنة الطاقة البرلمانية".
واكد رئيس لجنة الطاقة البرلمانية دعمه لمطالب كركوك بضمان مستحقاتها واهمية ان تكون كركوك مشاركة في اي لقاءات بين الاقليم وبغداد.
واضاف: "ان محافظات كركوك والبصرة والناصرية وميسان ومدن اخرى تواجه صعوبات نتيجة الروتين وبعض الاجراءات المعتمدة وصعوبات ادارية، لكن من حق كركوك كمحافظة مستقلة لها صلاحيات ان تتوجه للاستثمار، واليوم هي بحاجة لمصفاة، ولكن هنالك توجه وجديه من قبل ادارة كركوك ومجلس المحافظة الذين يجاهدون ويعملون لغرض انشاء مصفى بكركوك ونحن ندعمهم".
وابدى رئيس لجنة الطاقة دعمه لمقترح تسمية شركة نفط الشمال بشركة نفط كركوك قائلا: "انه طلب قانوني ودستوري والعراق دولة فدرالية وتوزيع الصلاحيات من حقهم وتسمية نفط كركوك كشركة منتجة اسوة بمحافظات الناصرية وميسان والبصرة ومدن اخرى ونحن ندعمهم".

الاثنين، 22 يونيو، 2015

الدكتور نجم الدين كريم يؤكد على اهمية توفير الخدمات رغم عدم صرف مستحقات كركوك المالية





جدد محافظ كركوك اليوم الاثنين 2015/6/22 دعوته للحكومة الاتحادية بصرف مستحقات كركوك المالية، جاء ذلك خلال عقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اجتماعا موسعا للدوائر الخدمية.
كما وجرى خلال الاجتماع متابعة الاجراءات المتخذة لضمان نجاح امتحانات الصفوف المنتهية الاعدادية التي ستنطلق يوم السبت القادم عبر تأمين القاعات والكهرباء والماء والاجراءات الامنية اللازمة.
وتدارس المجتمعون وضع منظومة تجهيز الطاقة الكهربائية في عموم كركوك في ضوء زيارة وفد ضم نائب المحافظ ومدراء الدوائر المختصة ولقائهم وزير الكهرباء للمطالبة بالالتزام بحصة كركوك من الكهرباء وتجهيزها بالمعدات والمحطات الثانوية والاسلاك.
وقال محافظ كركوك: "اننا ورغم الازمة المالية وعدم صرف مستحقات كركوك المالية لذا علينا ان نعمل بطاقاتنا وهدفنا هو العمل بروح الفريق الواحد وتظافر الجهود لتامين الخدمات الاساسية لأهالي كركوك".
ودعا المجتمعون اهالي المحافظة للمساهمة بترشيد استهلاك الكهرباء والماء بما يضمن باستمرار تجهزيها للجميع.

الثلاثاء، 16 يونيو، 2015

نجم الدين كريم: "تحرير گرده سپی سيؤثر ايجابيا على سير العمليات العسكرية ضد ارهاب داعش في العراق"






عقد الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الثلاثاء 2015/6/16 اجتماعا للجنة الامنية بالمحافظة، وفي بداية الاجتماع اشاد محافظ كركوك بانتصارات قوات حماية الشعب الكردي والوحدات العسكرية الاخرى في سوريا خاصة بعد تمكنهم من تحرير مدينة (گرده سپی - تل ابيض) الاستراتيجية قائلا: "ان انتصارات تل ابيض هي مكملة لعملية تحرير كوباني والتي خاضت فيها قوات حماية الشعب الكردي معارك طاحنة لأكثر من سبعة اشهر وبمساندة قوات التحالف الدولي وتمكنت من دحر فلول داعش والانطلاق نحو تحرير المناطق الاخرى".
واضاف: "ان گرده سپی موقع استراتيجي مهم كونه الممر الوحيد لفلول داعش الارهابي مع الرقة".
واوضح ان الانتصار المتحقق سيعمل على تواصل القوات في عموم المواقع المحررة فيما بينها فهو انتصار كبير وهذا سيسهم بتحقيق انتصارات للبيشمركة والقوات الامنية العراقية في عموم الجبهات في البلاد.
وخلال الاجتماع قدم الدكتور نجم الدين كريم عرضا للتطورات الامنية والسياسية في عموم البلاد وكركوك،
وقال: "اننا نعلم ان العراق يمر بأزمة مالية، لكننا سنتوجه الى بغداد للقاء الرئاسات الثلاث للبحث عن حلول مرضية، فنحن نريد الحصول على مستحقاتنا، وهذا التوجه نابع من سعينا لخدمة الكركوكيين، فليس لنا غرضا سياسي بل هو خدمة كركوك وتنفيذ مشاريعها وراحة وسلامة مواطنيها اولوية لنا"، مؤكدا ان حرمان كركوك من تخصيصاتها المالية اثر على تطوير ودعم قوات الشرطة والاجهزة الامنية.
وجرى خلال الاجتماع مراجعة للخطة الامنية التي ستطبق في شهر رمضان المبارك.

الدكتور نجم الدين كريم: "من المجحف ان تعامل كركوك اسوة بمدن وقعت تحت سيطرة ارهاب داعش"



التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الثلاثاء 2015/6/16 الدكتور المطران يوسف توما رئيس اساقفة كركوك والسليمانية للمسيحيين الكلدان برفقة عضو البرلمان العراقي عماد يوخنا وعدد من رجال الدين وممثلي المسيحيين بكركوك.
وقال محافظ كركوك خلال اللقاء: "اننا نسعى لإيجاد حلول مرضية تضمن صرف مستحقات كركوك فهنالك اهمال واضح تتعرض له كركوك، فمن المجحف ان تعامل كركوك اسوة بمدن وقعت تحت سيطرة ارهاب داعش".
وقال: "ان ادارة كركوك ورغم التحديات التي تواجهها مستمرة بضمان افضل الخدمات المقدمة لمواطنيها"، مشيرا الى ان كركوك استقبلت 115 الف عائلة نازحة وسط حرمان مواطنيها ودوائرها من صرف مستحقات كركوك المالية، وكذلك ضعف الدعم الحكومي والاممي لكركوك.
من جهته قال المطران توما: "انكم تتعاملون بحكمة وذكاء في ادارة المحافظة وخدمة مكوناتها والحفاظ على تعايشها ودعم التواصل والتفاهم بين الجميع.. فالإدارة نجحت في حماية كركوك ودحر قوى الشر والارهاب"، مؤكدا بالقول: "جئنا لزيارتكم اليوم لدعم ادارتكم ونقل تحيات البطريرك لويس روفائيل الاول ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم".
وثمن محافظ كركوك دور المكون المسيحي ودعمهم ومساندتهم لإدارة كركوك وتواصلهم مع جميع مكونات كركوك ليكونوا مثلما عهدناهم احد دعائم السلام والاستقرار.

محافظ كركوك يشيد بتضحيات البيشمركة القدامى..




ويؤكد انهم اثبتوا بمواقفهم ودمائهم دفاعهم عن جميع مكونات كركوك
التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك بمكتبه الرسمي اليوم الثلاثاء 2015/6/16 وفدا من البيشمركة القدامى برئاسة احمد كريكار.
وثمن محافظ كركوك دور البيشمركة القدامى في النضال اثناء مجابهتهم للدكتاتورية وسعيهم لبناء عراق ديمقراطي اتحادي فدرالي، مؤكدا ان وجود البيشمركة القدامى مع المقاتلين بجبهات القتال التي تتصدى البيشمركة فيها اليوم بشرف اعطى دافعا للنصر والثبات ودحر فلول الارهاب.
وقال: "ان البيشمركة قدموا تضحيات كبيرة وهم يدافعون بشرف وإباء لحماية جميع مكونات كركوك ودحر الارهابيين".
واوضح محافظ كركوك ان البيشمركة القدامى اثبتوا للعالم اجمع بانهم احد اسباب تحقيق الانتصار على ارهاب داعش ودحره بجميع الجبهات، مؤكدا دعمه للبيشمركة القدامى وهم يساهمون بتدعيم الامن وتقديم التضحيات فوجودهم ومشاركتهم وحضورهم هو احد دعائم الاسناد تعزيز الامن والاستقرار.