إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 16 يونيو، 2015

الدكتور نجم الدين كريم: "من المجحف ان تعامل كركوك اسوة بمدن وقعت تحت سيطرة ارهاب داعش"



التقى الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الثلاثاء 2015/6/16 الدكتور المطران يوسف توما رئيس اساقفة كركوك والسليمانية للمسيحيين الكلدان برفقة عضو البرلمان العراقي عماد يوخنا وعدد من رجال الدين وممثلي المسيحيين بكركوك.
وقال محافظ كركوك خلال اللقاء: "اننا نسعى لإيجاد حلول مرضية تضمن صرف مستحقات كركوك فهنالك اهمال واضح تتعرض له كركوك، فمن المجحف ان تعامل كركوك اسوة بمدن وقعت تحت سيطرة ارهاب داعش".
وقال: "ان ادارة كركوك ورغم التحديات التي تواجهها مستمرة بضمان افضل الخدمات المقدمة لمواطنيها"، مشيرا الى ان كركوك استقبلت 115 الف عائلة نازحة وسط حرمان مواطنيها ودوائرها من صرف مستحقات كركوك المالية، وكذلك ضعف الدعم الحكومي والاممي لكركوك.
من جهته قال المطران توما: "انكم تتعاملون بحكمة وذكاء في ادارة المحافظة وخدمة مكوناتها والحفاظ على تعايشها ودعم التواصل والتفاهم بين الجميع.. فالإدارة نجحت في حماية كركوك ودحر قوى الشر والارهاب"، مؤكدا بالقول: "جئنا لزيارتكم اليوم لدعم ادارتكم ونقل تحيات البطريرك لويس روفائيل الاول ساكو بطريرك الكلدان في العراق والعالم".
وثمن محافظ كركوك دور المكون المسيحي ودعمهم ومساندتهم لإدارة كركوك وتواصلهم مع جميع مكونات كركوك ليكونوا مثلما عهدناهم احد دعائم السلام والاستقرار.

ليست هناك تعليقات: