إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الخميس، 1 أكتوبر، 2015

الدكتور نجم الدين كريم: "دماء شهداء البيشمركة دين في رقابنا.. وانتصاراتهم كسرت شوكة الارهابيين"




عبر محافظ كركوك عن حزنه الشديد والمه البالغ لعوائل شهداء البيشمركة الذين ضحوا بأنفسهم خلال عمليات تطهير عدد من القرى في جبهات القتال جنوبي وغربي كركوك.
وجاء في بيان صادر عن المكتب الاعلامي لمحافظ كركوك الدكتور نجم الدين كريم: "اننا في الوقت الذي نشهد انتصارات متتالية يحققها ابطال البيشمركة وقواتهم الشجاعة في كسر شوكة ارهاب داعش الا اننا نتوجه لأسر وعوائل الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم وهم يضعون انفسهم في مقدمة السواتر والجبهات لكي يحققوا الانتصار على الارهابيين".
واشار الدكتور نجم الدين كريم الى: "ان أمن واستقرار كركوك ودحر فلول داعش الارهابي والوقوف بوده وحشيتهم ومنعهم من تحقيق اي تقدم صوب كركوك ما كان ليتحقق لولا هذه الدماء الطاهرة التي سالت يوم امس او في معارك سابقة او في عمليات عكست حقيقة الارهاب واجرام عصابات داعش، لذا ستبقى دماء الشهداء دين في رقاب اهالي كركوك لما قدمه البيشمركة من تضحيات حافظوا من خلالها على امن وتآخي وشرف ووحدة اهالي كركوك".
واضاف قائلا: "اننا اذ نعزي عوائل الشهداء الكريمة فاننا نعزي اهالي كركوك بهؤلاء الشهداء الابطال الذين ملئت بيوت الكركوكيين حزنا ودمعا عليهم والذين سيضيئون بدمائهم دوما كي يتحقق النصر الكامل والقريب، وستبقى فرحة الاطفال والحياة الكريمة نبراسا يذكره ويعيشه الكركوكين بدماء الابطال وشجاعتهم التي اصبحت مفخرة للجميع ومحط انظار واهتمام المجتمع الدولي".

ليست هناك تعليقات: