إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الأربعاء، 22 أبريل، 2015

محافظ كركوك يفتتح محطة كهرباء الجامعة الثانوية






افتتح الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك اليوم الاربعاء 2015/4/22 محطة كهرباء الجامعة الثانوية (132 كي في) مع خطوط نقل الطاقة (132 كي في 2) والتي تصل كلفها الى 25 مليار دينار والتي ستسهم في معالجة الاختناقات بالتجهيز وضمان وصول الطاقة الكهربائية لعدد من الاحياء السكنية بالمدينة.
واقيم احتفال كبيرة حضره السيد ريبوار فائق عبد المجيد رئيس مجلس محافظة كركوك وكالة ونائب المحافظ ومدير عام نقل الطاقة وعدد من اعضاء مجلس المحافظة ومدراء دوائر القطاع.
وقال محافظ كركوك خلال الاحتفال: "نبارك افتتاح المشروع لمعالجة الاختناقات، فبدون هذه المحطة الجديدة ستزداد ساعات القطع، وهو منجز اخر لاهالي كركوك والذي بلغت كلفته 25 مليار دينار منفذ بمبالغ من وزارة الكهرباء وكركوك، واثمن دور دوائر قطاع الكهرباء ومهندسيهم وعامليهم لخدمة اهالي كركوك، الى جانب الشكر لرئيس واعضاء مجلس محافظة كركوك.
ووجه شكره الى السيد وزير الكهرباء قاسم الفهداوي الذي ارسل فريقا فنيا لاكمال العمل بالمشروع بعد ان انسحبت الشركة المنفذة للمشروع (سيمنس التركية)، علما ان المشروع يتضمن مد خطوط وابراج واعمدة نفذته شركة سروش يه ك.
ان هذا المشروع لا يقوم فقط بالانتاج بل سيسهم في معالجة الاختناقات في تجهيز الكهرباء مع وجود خطوط ومحطات ثانوية لضمان تجهيز الدور السكنية واستقرار الطاقة وضمان وصولها.
واوضح محافظ كركوك: "انه انجاز كبير وهنالك محطات يجري تنفيذها شرق وغرب وفي بنجا علي شمال كركوك لكن التقدم فيها بطيء بسبب عدم وجود التمويل، وادعو الحكومة الاتحادية الى سرعة صرف مستحقات كركوك المالية لان الوضع صعب جدا ونحن بحاجة للتمويل للاستمرار بخططنا ومشاريعنا وخدمة الكركوكيين".
وتحدث محافظ كركوك خلال الحفل لعدد من وسائل الاعلام بشأن تصريحات ادلى بها وزير حقوق الانسان محمد مهدي البياتي بشان تحرير بشير وعدم السماح لقوات بالقدوم الى المنطقة، فقال: "اولا انا لم اطلع على تصريحه فمن المفترض انه وزير لحقوق الانسان وليس وزير دفاع وحينما ساهم في السابق بعملية واحدة قبل فترة لتحرير بشير سقط العديد من الشهداء".
واضاف: "ان كركوك اليوم مستقرة وامنة وقوات البيشمركة حررت عدد من القرى التي كانت بؤرة للارهاب وشهدائنا هم في ذهننا دوما وندعوا لجرحانا بالشفاء، وان معنويات المقاتلين عالية جدا، وانا زرت جبهات القتال في تازه والتقينا فيها الاخ ابو رضا النجار كما وزرنا محور قضاء داقوق والتقينا اللواء محمد حاجي قادر وهنأنا الجميع بالانتصارات".
ويضم المشروع نقل خطي الطاقة من المحطة الصناعية الى موقع المحطة الثانوية بطول 8 كم واستخدمت فيه خطوط داخل المدن والتي تستخدم لاول مرة في العراق وهي ذات المحرمات القليلة، وتضم المحطة المنجزة ثلاث محولات (189 ان في أي) تصل طاقتها الى (150 ميكا) وهي تجهز محطات الجامعة والخضراء والشموع والواسطي بمدينة كركوك.

ليست هناك تعليقات: