إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 10 مايو، 2016

الدكتور نجم الدين كريم خلال استضافته في معهد بروكينكس الامريكي يقدم عرضا للتحديات الاقتصادية والامنية---په‌یمانگای (برۆكینكس) میوانداری پارێزگاری كه‌ركوك ده‌كات





الدكتور نجم الدين كريم خلال استضافته في معهد بروكينكس الامريكي يقدم عرضا للتحديات الاقتصادية والامنية

استضاف معهد (بروكينكس) في العاصمة الامريكية واشنطن اليوم الدكتور نجم الدين كريم محافظ كركوك.
وقدم محافظ كركوك خلال الاستضافة التي حضرها كبار المختصين بالشأن السياسي في الولايات المتحدة وبقضايا الشرق الاوسط، عرضا للواقع الامني والسياسي والاقتصادي في ظل الحرب على عصابات داعش والازمة الاقتصادية التي يشهدها العراق ومعاناة النازحين والازمة السياسية التي وصلت لمسارات معقدة في البلاد.
حيث قال: "ان كركوك تشهد تحديات اقتصادية في ظل عدم صرف مستحقاتها المالية واثرها الكبير عمليات التقدم والبناء والاعمار"، مؤكدا: "اننا و منذ احداث حزيران العام 2014 وسيطرة تنظيم داعش الارهابي على عدد من المدن لم يستطع داعش التقدم نحو مدينة كركوك التي كان يعدها هدفا له لما تتمتع به من ثروات نفطية وتنوع قومي وديني ومكانة مهمة في الحرب على عصابات الارهاب والتطرف".
واستطرق بحديثه قائلا: "ان قوات البيشمركة وتواجدها بمشارف كركوك ومناطق التماس حال دون تقدم داعش"، وقدم هؤلاء الابطال التضحيات في سبيل عدم وصول هؤلاء الارهابيين الى كركوك"، مبينا: "ان امام هذه التحديات الكبيرة استقبلت كركوك اكثر من 600 الف نازح من مدن ومحافظات سيطر عليها الارهاب واستطاع اهالي كركوك ان يتقاسموا قوتهم وبيوتهم مع النازحين رغم الازمات، فكانت كركوك نموذجا للانتصار والمواقف الانسانية ووحدة اهالي كركوك ووقوفهم بصف واحد لمجابهة داعش والقضاء عليه ومساندة الاجهزة الامنية في عملها حتى باتت كركوك اكثر امنا من ذي قبل"، مؤكدا وجود خطط وجهود مشتركة ومساندة من قبل اهالي مناطق جنوبي كركوك وغربيها لتحرير ما تبقى من ارضي من دنس داعش الارهابي.
وقال ايضا: "ان البيشمركة اصبحت قوة يفتخر بها اهل كركوك لأنها حمتهم من داعش الذي لا يميز بين مكون وآخر وقومية واخرى فهو عدو الجميع"، واضاف قائلا: "ان من الخطأ اعتبار السنة هم داعش فالسنة في العراق هو اكبر واكثر ضحايا هذه العصابات التكفيرية".
وأضاف: "ان كركوك لم تستلم مستحقاتها من الحكومة الاتحادية، والذي زاد من هذه التحديات هو تعامل بعض الوزارات الاتحادية وعرقلتها لملف نقل الصلاحيات رغم قانونية ودستورية النظام اللامركزي الذي صوت عليه البرلمان العراقي".
واشار: "ان كركوك ورغم واقعها التاريخي والسياسيات الخاطئة التي مورست بحق الكورد والتركمان الا ان اهلها يشعرون بالمسؤولية وهم ماضون نحو رسم مستقبل يحقق الامن والسلام والاعمار لهم".
واشاد الدكتور نجم الدين كريم بدعم التحالف الدولي ومساندته للبيشمركة في الحرب على داعش، قائلا: "ان الضربات الجوية كانت فاعلة ومؤثرة ودمرت دفاعات الارهابيين وتحصيناتهم وامكانياتهم"، مؤكدا: "ان البيشمركة في كركوك كسروا عصابات داعش في الثلاثين من كانون الثاني العام 2015، ومؤخرا قبل ايام كان لهم انتصار بزمن قياسي مع ابناء تازه وبشير في تحرير قرية بشير جنوب كركوك".
ويعد معهد (بروكينكس) من كبرى مؤسسات التفكير والبحث الامريكية التي ترسم السياسيات لصناع القرار الامريكي برؤية تحليلية وتجارب تشهدها مناطق النزاع والتوتر في العالم.
--------------------------------------------------------
 
په‌یمانگای (برۆكینكس) میوانداری پارێزگاری كه‌ركوك ده‌كات

په‌یمانگای (بڕۆكینكس) له‌ واشنتۆن میوانداری دكتۆر (نه‌جمه‌دین كه‌ریم)ی كرد له‌ میانه‌ی سه‌ردانه‌كه‌یدا بۆ ئه‌مریكا.
له‌ كۆڕێكدا به‌ ئاماده‌بوونی گه‌وره‌ پسپۆرانی بواری سیاسی‌و ڕۆژهه‌ڵاتی ناوه‌ڕاست پارێزگاری كه‌ركوك پوخته‌یه‌كی سه‌باره‌ت ڕه‌وشی ئه‌منی‌و سیاسی‌و ئابوری خسته‌ ڕوو له‌به‌ر شه‌ڕی تیرۆریستانی داعش‌و قه‌یرانی دارایی‌و كێشه‌ی ئاواره‌كان‌و ئه‌و دۆخه‌ سیاسییه‌ ناهه‌مواره‌ی عێڕاقی گرتۆته‌وه‌.
دكتۆر (نه‌جمه‌دین كه‌ریم) وتی: "شاری كه‌ركوك ڕوبه‌ڕوی ته‌گه‌ره‌ی زۆر بوه‌ته‌وه‌ به‌ هۆی سه‌رف نه‌كردنی شایسته‌ داراییه‌كانی كه‌ كاریگه‌ری نه‌رێنی كردۆته‌ سه‌ر كه‌رتی ئاوه‌دان كردنه‌وه‌‌و پرۆژه‌كان"، جه‌ختی كرده‌وه‌ له‌وه‌ی: "له‌ حوزه‌یرانی ساڵی (2014)ه‌وه‌ كه‌ داعش هێرشی كرده‌ سه‌ر ناوچه‌كه‌‌و چه‌ند شوێنێكی له‌ باشور‌و ڕۆژئاوای كه‌ركوك‌و داگیر كرد سه‌ره‌رای هه‌وڵی بێ وچانیان نه‌یانتوانیوه‌ له‌ كه‌ركوك نزیك ببنه‌وه‌ كه‌ ئامانجی سه‌ره‌كی تیرۆریستان بوه‌ به‌هۆی ده‌وڵه‌مه‌ندی‌و فره‌ پێكهاته‌‌و پێگه‌كه‌یه‌وه‌".
پارێزگاری كه‌ركوك: "وتیشی بوونی هێزی پێشمه‌رگه‌ له‌ سنوره‌كانی كه‌ركوك ڕێگر بوه‌ له‌ پێشڕه‌وی كردنی تیرۆریستان‌و قوربانی زۆریان به‌خشیوه‌ له‌ پێناو ڕێگرتن له‌ تیرۆریستان‌و له‌و دۆخه‌دا شاری كه‌ركوك پێشوازی كردوه‌ له‌ زیاتر له‌ 600 هه‌زار ئاواره‌ی ناوچه‌كانی ژێر ده‌سه‌ڵاتی داعش‌و هاوڵاتییان له‌ به‌شی خۆراك‌و خزمه‌تگوزارییه‌كانی شاره‌كه‌یان برا ئاواره‌كانیان هاوكاری كردوه‌‌و نمونه‌یه‌كی جوانی هه‌ڵویستی مرۆڤایه‌تییان نواندوه‌‌و شاره‌كه‌یان كردوه‌ به‌ سمبولێك بۆ ئاشتی‌و پێكه‌وه‌ ژیان‌و به‌ پشتیوانییان له‌ هێزه‌ ئه‌منییه‌كان ئاسایشی كه‌ركوكیان تۆكمه‌تر كردوه‌"، جه‌ختیشی كرده‌وه‌ له‌ بوونی پلان له‌ لایه‌ن هێزه‌ ئه‌منییه‌كانه‌وه‌ بۆ ئازاد كردنی ناوچه‌كانی ڕۆژئاواو باشوری كه‌ركوك به‌ هاوكاری چه‌كدارانی هۆزه‌كانی ئه‌و ناوچانه‌.
پارێزگاری كه‌ركوك وتیشی: "هێزی پێشمه‌رگه‌ بوه‌ته‌ مایه‌ی شانازی هه‌موو پێكهاته‌كانی كه‌ركوك چونكه‌ هه‌موانی پاراستوه‌ بێ جیاوازی له‌ تیرۆریستان كه‌ دوژمنی هه‌موانن"، جه‌ختی كرده‌وه‌ له‌وه‌ی: "پێكهاته‌ی سوننه‌ زه‌ره‌مه‌ندترین پێكهاته‌ی عێڕاقن به‌ده‌ستی داعشه‌وه‌‌و هه‌ڵه‌یه‌كی گه‌وره‌یه‌ هه‌ندێك سووننه‌ به‌ داعش ناوزه‌د بكه‌ن".
له‌ ته‌وه‌رێكی تردا پارێزگاری كه‌ركوك: "وتی شاره‌كه‌مان تا ئێستا شایسته‌ داراییه‌كانی بۆ سه‌رف نه‌كراوه‌‌و له‌وه‌ش زیاتر مامه‌ڵه‌ی نه‌رێنی هه‌ندێك له‌ وه‌زاره‌ته‌ ئیتیحادییه‌كانی عێراق به‌رامبه‌ر كه‌ركوك كێشه‌ی تری بۆ دروست كردوین سه‌ره‌ڕای ئه‌وه‌ی به‌ پێی ده‌ستور ده‌سه‌ڵاتێكی زۆر له‌و وه‌زاره‌تانه‌ سه‌ندراونه‌ته‌وه‌‌و به‌خشراون به‌ ئیداره‌ی پارێزگاكان".
دكتۆر (نه‌جمه‌دین كه‌ریم) ئاماژه‌ی بۆ ئه‌وه‌ش كرد كه‌: "كه‌ركوك سه‌ره‌ڕای ئه‌و سیاسه‌ته‌ چه‌وتانه‌ ڕژێمه‌ یه‌ك له‌دوای یه‌كه‌كان ده‌رهه‌قی كورد‌و توركمان ئه‌نجامیان داوه‌ برایه‌تی‌و یه‌كڕیزی نێوان پێكهاته‌كانی پاراستوه‌‌و به‌به‌رپرسیارێتییه‌وه‌ به‌ره‌و دواڕۆژێكی پرشنگدار هه‌نگاو ده‌نێن".
دكتۆر (نه‌جمه‌دین كه‌ریم) ستایشی هێزی ئاسمانی هاوپه‌یمانانی كرد بۆ ئه‌و هێرشانه‌ی ده‌یكه‌نه‌ سه‌ر تیرۆریستان كه‌ كاریگه‌ی زۆر باشی هه‌بوه‌‌و مۆڵگه‌‌و باره‌گاكانیانی وێران كردوه‌‌و جه‌ختیشی كرد له‌وه‌ی هیزی پێشمه‌رگه‌ تیرۆریستانیان له‌ (30)ی كانونی دووه‌می ساڵی (2015)دا تێكشكاند‌و له‌م دواییه‌ش دا توانیان ناوچه‌ی (به‌شیر)‌و ده‌وروبه‌ری له‌ تیرۆریستان پاكبكه‌نه‌وه‌.
شایانی باسه‌ په‌یمانگای (بڕۆكینكس) یه‌كێكه‌ له‌ ناودارترین په‌یمانگاكانی بیرو توێژینه‌وه‌ له‌ ئه‌مریكا كه‌ وێنای سیاسه‌ت بۆ ئه‌مریكییه‌ خاوه‌ن بڕیاره‌كان ده‌كێشن.

ليست هناك تعليقات: